عـــاجل

صحة كربلاء: عدم تسجيل أية إصابة بفيروس كورونا حتى الآن

Loading...
أمانة بغداد تمنع تجريف بستان شمال العاصمة شرطة النجف تنفي غلق سيطرات المحافظة اعتقال شريك متهمة ارتكبت جريمة بشعة في بغداد الاعلام الرقمي: تضمين تأسيس هيئة للامن السيبراني في البرنامج الحكومي خطوة ايجابية صحة اقليم كردستان: لدينا 2000 سائح تحت الحجر والرقابة والفحص سجن الناصرية يقرر ايقاف الزيارات الخاصة بالنزلاء ليوم السبت المقبل تحسباً من “كورونا عمليات بغداد تعلن اصابة 22 منتسباً في هجمات “عنيفة” قرب الخلاني محافظ الانبار يعلن تعطيل الدوام الرسمي ليوم غد وبعده بسبب الامطار مكتبه يوضح مجريات حضور الحلبوسي منزل رئيس الجمهورية خلال تكليف علاوي مستشفى رفيق الحريري: 32 حالة دخلت قسم الطوارئ للاشتباه بفيروس كورونا الجبوري يطالب بعدم السماح بدخول علاوي ومرشحي كابينته للبرلمان قبل إخضاعهم للفحص الدفاع تعلن اعتقال “ارهابيين” قدما دعماً لـ”الدواعش” في مخمور البحرين تعلن تسجيل 17 إصابة بـ”كورونا” تسجيل 17 اصابة في مصادمات قرب الخلاني مجلس الوزراء يتخذ قرارات عدة منها يخص السكن
صحف إسرائيلية: الجيش لا يزال متأهبا لـ”مفاجأة” يحضرها حزب الله


سبتمبر 2, 2019 - 11:33 ص
عدد القراءات: القسم: عربي ودولي


متابعة / خطوة برس

تحدثت الصحف الإسرائيلية اليوم الاثنين، عن استمرار تأهب الجيش الإسرائيلي على حدود لبنان رغم الهدوء الحذر، تحسبا من “مفاجأة” قد يقدم عليها “حزب الله”.

واعتبر المحلل العسكري في صحيفة “يديعوت أحرونوت” أليكس فيشمان، أن الأمين العام لـ”حزب الله” حسن نصر الله، “لم يحصل على قطعة اللحم التي أرادها”، ولذلك لم يخفض الجيش الإسرائيلي من تأهبه.

وتابع فيشمان أنه “إذا نجح نصر الله في إقناع الجمهور اللبناني بأنه سجل “إنجازا عسكريا” بإصابة موقع الجيش الإسرائيلي، فعلى الأرجح سينتهي الأمر، أما إذا تحول هذا الحدث إلى سلاح سياسي ضده داخل لبنان، فإنه قد ينحشر في الزاوية ويرتكب الخطأ الذي سيشعل حدود لبنان.

وعن “الخدعة” التي قام بها الجيش الإسرائيلي، بنقل جنود بمروحية عسكرية إلى مستشفى “رمبام” في حيفا على أنهم مصابون، قال فيشمان “ثمة احتمالان: إما أن “حزب الله” اختار عمدا هذه الأهداف مع علمه أنه لن يكون هناك أي مصابين لدى الجيش الإسرائيلي، والجيش الإسرائيلي تعاون، أو أنه علم ببساطة أنه وقع في الفخ”.

بدوره،كتب المحلل العسكري في “هآرتس” عاموس هرئيل، أنه “كما تبدو الأمور الآن، فإنه من الجائز أن هذه نهاية جولة العنف الحالية، رغم أن الجيش الإسرائيلي سيضطر إلى الحفاظ على مستوى تأهب مرتفع على طول الحدود لعدة أيام مقبلة على الأقل، من أجل التأكد من أن “حزب الله” لا يعدّ له مفاجأة أخرى”.

وأضاف هرئيل أن “الردع المتبادل ما زال مؤثرا. وإذا جاء رد آخر من جانب “حزب الله”، فهذا سيكون مؤشرا على أن إسرائيل استعجلت في الاحتفال بالنجاح”.

أما المحلل العسكري في “يسرائيل هيوم” يوءاف ليمور، فقال إن احتمال شن “حزب الله” هجوما آخر ما زال قائما، وتابع أنه “رغم أن الحزب تذرع برده على مقتل عنصرين له في سوريا الأسبوع الماضي، لكنه سعى إلى الانتقام بالأساس لضرب جهاز تحسين دقة الصواريخ في الضاحية”.

وأضاف أن “هذا التحدي الاستراتيجي، لم تتم إزالته بالأمس. و”حزب الله” سيبحث عن طرق أخرى للتزود بكميات كبيرة من الصواريخ الدقيقة. والأرجح أن إسرائيل ستطالب في المستقبل القريب بمواجهة هذا التحدي مرة أخرى، رغم علمها بأنها تقترب بذلك من حرب واسعة”.

جميع الاخبار