عـــاجل

صحة كربلاء: عدم تسجيل أية إصابة بفيروس كورونا حتى الآن

Loading...
أمانة بغداد تمنع تجريف بستان شمال العاصمة شرطة النجف تنفي غلق سيطرات المحافظة اعتقال شريك متهمة ارتكبت جريمة بشعة في بغداد الاعلام الرقمي: تضمين تأسيس هيئة للامن السيبراني في البرنامج الحكومي خطوة ايجابية صحة اقليم كردستان: لدينا 2000 سائح تحت الحجر والرقابة والفحص سجن الناصرية يقرر ايقاف الزيارات الخاصة بالنزلاء ليوم السبت المقبل تحسباً من “كورونا عمليات بغداد تعلن اصابة 22 منتسباً في هجمات “عنيفة” قرب الخلاني محافظ الانبار يعلن تعطيل الدوام الرسمي ليوم غد وبعده بسبب الامطار مكتبه يوضح مجريات حضور الحلبوسي منزل رئيس الجمهورية خلال تكليف علاوي مستشفى رفيق الحريري: 32 حالة دخلت قسم الطوارئ للاشتباه بفيروس كورونا الجبوري يطالب بعدم السماح بدخول علاوي ومرشحي كابينته للبرلمان قبل إخضاعهم للفحص الدفاع تعلن اعتقال “ارهابيين” قدما دعماً لـ”الدواعش” في مخمور البحرين تعلن تسجيل 17 إصابة بـ”كورونا” تسجيل 17 اصابة في مصادمات قرب الخلاني مجلس الوزراء يتخذ قرارات عدة منها يخص السكن
العفو الدولية: القنابل المسيلة للدموع “تخترق جماجم” المتظاهرين العراقيين


نوفمبر 1, 2019 - 10:49 ص
عدد القراءات: القسم: العراق - خبر سلايد


اتهمت منظمة العفو الدولية، الجمعة، السلطات العراقية باستخدام القنابل المسيلة للدموع لقتل المتظاهرين وليس تفريقهم، مشيرة الى أن هذه القنابل “تخترق جماجم” المتظاهرين.

وقالت المنظمة في بيان لها، إنه “خلال خمسة أيام قتل ما لا يقل عن خمسة متظاهرين عراقيين بقنابل مسيلة للدموع اخترقت جماجمهم أطلقتها القوات الأمنية”.

وأضافت، أن “هذه القنابل المصنوعة ب‍بلغاريا وصربيا هي من نوع غير مسبوق، وتهدف إلى قتل وليس إلى تفريق المتظاهرين”.

وتظهر مقاطع فيديو صورها ناشطون شبانا ممددين أرضا وقد اخترقت القنابل جماجمهم، في وقت كان الدخان ينبعث من أنوفهم وعيونهم ورؤوسهم.

كما تظهر صور أشعة طبية، قالت منظمة العفو إنها تأكدت منها، “قنابل اخترقت بالكامل جماجم أولئك المتظاهرين القتلى”.

وتزن عبوات قنابل الغاز المسيل للدموع التي عادة ما تستخدمها الشرطة بأنحاء العالم ما بين 25 و50 غراما، بحسب منظمة العفو، لكن تلك التي استخدمت ب‍بغداد “تزن من 220 إلى 250 غراما”، وتكون قوتها “أكبر بعشر مرات” عندما يتم إطلاقها.

ونقلت منظمة العفو غير الحكومية عن طبيب في مستشفى قريب من ميدان التحرير قوله إنه “يستقبل يوميا ستة إلى سبعة مصابين بالرأس” بواسطة تلك القنابل.

يأتي ذلك في وقت قتل فيه أكثر من 250 شخصا في احتجاجات ومظاهرات شعبية ب‍العراق منذ الاول من تشرين اول 2019، حسب حصيلة رسمية.

وتشهد العاصمة بغداد ومحافظات اخرى منذ يوم الجمعة الماضي الخامس والعشرين من (تشرين اول 2019)، تظاهرات احتجاجية واسعة للمطلبة بـ”الحقوق المشروعة”، تخللها اعمال عنف وحرق مؤسسات حكومية وحزبية، واسفرت عن مقتل واصابة العشرات من المتظاهرين والقوات الامنية.

جميع الاخبار