عـــاجل

صحة كربلاء: عدم تسجيل أية إصابة بفيروس كورونا حتى الآن

Loading...
أمانة بغداد تمنع تجريف بستان شمال العاصمة شرطة النجف تنفي غلق سيطرات المحافظة اعتقال شريك متهمة ارتكبت جريمة بشعة في بغداد الاعلام الرقمي: تضمين تأسيس هيئة للامن السيبراني في البرنامج الحكومي خطوة ايجابية صحة اقليم كردستان: لدينا 2000 سائح تحت الحجر والرقابة والفحص سجن الناصرية يقرر ايقاف الزيارات الخاصة بالنزلاء ليوم السبت المقبل تحسباً من “كورونا عمليات بغداد تعلن اصابة 22 منتسباً في هجمات “عنيفة” قرب الخلاني محافظ الانبار يعلن تعطيل الدوام الرسمي ليوم غد وبعده بسبب الامطار مكتبه يوضح مجريات حضور الحلبوسي منزل رئيس الجمهورية خلال تكليف علاوي مستشفى رفيق الحريري: 32 حالة دخلت قسم الطوارئ للاشتباه بفيروس كورونا الجبوري يطالب بعدم السماح بدخول علاوي ومرشحي كابينته للبرلمان قبل إخضاعهم للفحص الدفاع تعلن اعتقال “ارهابيين” قدما دعماً لـ”الدواعش” في مخمور البحرين تعلن تسجيل 17 إصابة بـ”كورونا” تسجيل 17 اصابة في مصادمات قرب الخلاني مجلس الوزراء يتخذ قرارات عدة منها يخص السكن
قائد الجيش الإيراني يتهم السعودية باستهداف سفارة أميركا في بغداد


مايو 23, 2019 - 9:05 ص
عدد القراءات: القسم: العراق - خبر سلايد


متابعة / خطوة برس

اتهم القائد العام للجيش الإيراني، اللواء عبد الرحيم موسوي، السعودية بالوقوف وراء حادث إطلاق صاروخ على سفارة واشنطن في بغداد، مؤكدا أن بلاده لا تريد الحرب لكنها لا تخشاها.

وقال موسوي، في كلمة ألقاها امس الأربعاء، إن “الأعداء حسب الظاهر متحدون ولكن كل واحد يحاول نهب الآخرين إلى أقصى حد”، مضيفا: “لا شك في أنه إذا تم الكشف عن الوثائق والمستندات الحقيقية، فسترون أنهم وراء العديد من الأحداث في المنطقة”.

واعتبر موسوي أن “الأحداث الأخيرة التي وقعت في العراق كانت من عمل السعوديين”، مضيفا: “إذا تم الكشف عن هذه الوثائق، فلا تتفاجأوا أن الأمريكيين أنفسهم، ولأنهم لم يحلبوا بعض الدول العربية جيدا، قاموا بإشعال هذه الحرائق، لتخويفهم أكثر”.

وتابع قائلا: “ما يحدث اليوم مع وصول الأمريكيين إلى المنطقة هو أنهم يريدون أن يقولوا إنكم بحاجة إلى البلطجة للحفاظ على عروشكم، لذا عليكم أن تدفعوا الأموال”.

ونصح قائد الجيش الإيراني بعض الدول العربية بـ “الاقتداء بإيران والتخلي عن درب العمالة للأجانب”.

وتابع موسوي: “نريد أمن واستقرار المنطقة وليست لدينا رغبة في إشعال النيران. ولا نسعى للحرب ولن نكون البادئين بها لكننا صامدون للدفاع عن بلادنا”.

وشدد موسوي على أن “بلدان المنطقة هي من يجب أن توفر الأمن لها”، مردفا أن “القوات الأجنبية عليها أن تخرج”.

وحذر قائد الجيش الإيراني قائلا: “لا نخشى الحرب وعلى العدو أن يخشاها لأنه سيفقد كل شيء في المنطقة منذ إطلاق الرصاصة الأولى”.

وتشهد العلاقات بين الولايات المتحدة وإيران تصعيدا ملموسا في الأشهر الأخيرة على خلفية فرض واشنطن عقوبات اقتصادية موجعة على الجمهورية الإسلامية وتصنيف حرسها الثوري إرهابيا، وإرسال مجموعة سفن حربية بقيادة حاملة الطائرات “Abraham Lincoln” رفقة قاذفات من طراز “B-52” إلى منطقة الخليج بسبب “تهديدات إيرانية” للقوات الأمريكية وحلفائها.

بالتزامن مع هذه التطورات، تعرضت السفارة الأمريكية في بغداد، يوم الأحد 19 مايو، لاستهداف بصاروخ من نوع “كاتيوشا” دون إحداث أي خسائر.

جميع الاخبار