عـــاجل

الخارجية تصدر بياناً بشأن الأنباء عن بيع أرض سفارة العراق في واشنطن

Loading...
الصحة البرلمانية: تم الايعاز لجميع المنافذ والمطارات باجراء الفحص لفايروس كورونا الحشد يعلن استمرار عمليات تطهير الصحراء من حزام بغداد إلى المثنى سائرون تتبنى العمل على إنهاء عمل الشركات الأمنية الأمريكية مكتب السيستاني: الاثنين اول ايام شهر جمادى الاخرة ممثلة الامم المتحدة تعلق على الاحداث الاخيرة في العراق الخارجية تصدر بياناً بشأن الأنباء عن بيع أرض سفارة العراق في واشنطن مسؤول إيراني: الشعب العراقي حامل لواء إخراج أمريكا من المنطقة الرافدين: ماضون باسترجاع المبالغ من قبل المتلكئين الذين امتنعوا عن التسديد عمليات بغداد تعلن فتح طريق محمد القاسم وجسر الأحرار وساحتي قرطبة والطيران بالصور.. مصرع شخص واصابة اثنين بكربلاء والدفاع المدني يتدخل هزة ارضية تضرب مركز دهوك اصابة شخصين اثر خلاف شخصي شمال غربي بغداد رئيس الجمهورية يؤكد ضرورة احترام السيادة الوطنية وقرار البرلمان بشأن الوجود الأجنبي قائد عمليات البصرة يوجّه بنزول الجيش إلى الشارع لفرض الأمن رجل يقتل زوجته داخل منزله في بغداد
وزير المالية الباكستاني يستقيل قبيل اتفاق مرتقب مع صندوق النقد الدولي‎


أبريل 18, 2019 - 4:46 م
عدد القراءات: 151 القسم: عربي ودولي


متابعة/ خطوة برس
أعلن وزير المالية الباكستاني أسد عمر استقالته، اليوم الخميس، بينما لم يتم تعيين بديل له بعد، في وقت تسعى فيه إسلام آباد للحصول على حزمة تمويل من صندوق النقد الدولي لإنقاذها ماليًا.
وقال عمر عبر “تويتر”، إن رئيس الوزراء عمران خان “كان يريد كجزء من تعديل حكومي أن أتولى حقيبة الطاقة بدلًا من المالية”.
وأضاف “لكنني حصلت على موافقته بألّا أتولى أي منصب وزاري”.
وكان عمر، الذي يعد بين الوزراء الأكثر نفوذًا في حكومة خان، موكلًا بمهمة التفاوض على خطة إنقاذ تأخرت طويلًا في وقت يواجه اقتصاد باكستان أزمة في ميزان المدفوعات.
وتأتي استقالته المفاجئة في وقت تواجه حكومة خان الذي وصل إلى السلطة العام الماضي، ضغوطات متزايدة مع خسارة الروبية 30 % من قيمتها منذ مطلع 2018، ما تسبب بارتفاع معدلات التضخم بشكل كبير.
ولم يصدر أي بيان بعد من مكتب خان، أو تأكيد بخصوص الشخصية التي ستتسلم وزارة المالية، بينما لا يزال من غير الواضح كيف سيؤثر غياب عمر على أي اتفاق مع صندوق النقد الدولي.
وقال عمر للصحفيين في إسلام آباد عقب إعلانه استقالته، إنه سيتعين على أي وزير مالية جديد الإشراف على “اقتصاد في وضع صعب”.
وأضاف “نحتاج لاتّخاذ بعض القرارات الصعبة ولإظهار بعض الصبر”، داعيًا إلى دعم الوزير الجديد الذي سيخلفه. وحذّر “لا تتوقعوا أن تحدث معجزات في الأشهر الثلاثة المقبلة”.

وتوجهت باكستان مرارًا إلى صندوق النقد الدولي منذ أواخر ثمانينات القرن الماضي، وحصلت على قرض بقيمة نحو 6,6 مليار دولار من المؤسسة في 2013.