عـــاجل

صحة كربلاء: عدم تسجيل أية إصابة بفيروس كورونا حتى الآن

Loading...
أمانة بغداد تمنع تجريف بستان شمال العاصمة شرطة النجف تنفي غلق سيطرات المحافظة اعتقال شريك متهمة ارتكبت جريمة بشعة في بغداد الاعلام الرقمي: تضمين تأسيس هيئة للامن السيبراني في البرنامج الحكومي خطوة ايجابية صحة اقليم كردستان: لدينا 2000 سائح تحت الحجر والرقابة والفحص سجن الناصرية يقرر ايقاف الزيارات الخاصة بالنزلاء ليوم السبت المقبل تحسباً من “كورونا عمليات بغداد تعلن اصابة 22 منتسباً في هجمات “عنيفة” قرب الخلاني محافظ الانبار يعلن تعطيل الدوام الرسمي ليوم غد وبعده بسبب الامطار مكتبه يوضح مجريات حضور الحلبوسي منزل رئيس الجمهورية خلال تكليف علاوي مستشفى رفيق الحريري: 32 حالة دخلت قسم الطوارئ للاشتباه بفيروس كورونا الجبوري يطالب بعدم السماح بدخول علاوي ومرشحي كابينته للبرلمان قبل إخضاعهم للفحص الدفاع تعلن اعتقال “ارهابيين” قدما دعماً لـ”الدواعش” في مخمور البحرين تعلن تسجيل 17 إصابة بـ”كورونا” تسجيل 17 اصابة في مصادمات قرب الخلاني مجلس الوزراء يتخذ قرارات عدة منها يخص السكن
على طريقة صالح العراقي.. الخزعلي يرد على الصدر ويستغرب من ردة فعل الأخير


مايو 27, 2019 - 3:52 م
عدد القراءات: 311 القسم: العراق


بغداد/ خطوة برس

نشرت صفحة (طالوت الشروكي) المقربة من الامين العام لعصائب اهل الحق قيس الخزعلي، بيانا ردت فيه على منشور نشره صالح محمد العراقي المقرب من زعيم التيار الصدري.

وجاء في المنشور الذي اطلعت عليه “خطوة برس”، انه “انطلاقا من قوله تعالى (واتقوا فتنة لاتصيبن الذين ظلموا منكم خاصة واعلموا ان الله شديد العقاب) وبخصوص التسريبات التي نسبت الى بعض أعضاء تحالف الفتح وفيها كلام يسيء الى سماحة السيد مقتدى الصدر نود ان نبين ما يلي :

نص البيان:

اولا ان هؤلاء المتهمون بانهم تكلموا ضد سماحة السيد مقتدى الصدر، واحد منهم فقط من (المصايب) واثنان من (بدر) فلماذا ردة الفعل فقط ضد العصائب وعدم التحسس من نواب بدر رغم انهم اكثر.

ثانيا قام سماحة الشيخ الأمين بنفس الليلة بتحويل النائب سعد الخزعلي الى المكتب التنظيمي للتحقيق معه واتخاذ العقوبات الانضباطية بحقه في حالة ثبوت تقصيره، وكذلك ابلغ سماحته النائب كلاما قاسيا بانه لا يسمح لأي احد داخل العصائب بالتكلم ضد السيد مقتدى الصدر لانه هذا خطا كبير يمكن ان يستغله من يريد إيقاع الفتنة.

ثالثا ما هو المعيار بان سماحة الشيخ الأمين (يعشق السياسة والدنيا) هل مكوثه في جبهات القتال وتعريض نفسه للخطر مثلا ، اذا كان مجرد المشاركة في الانتخابات فهذا معناه ان الجميع (يعشق السياسة والدنيا) بلا استثناء وإلا يكون ترجيح بلا مرجح فلا داعي للتخصيص.

رابعا أما اتهام سماحة الشيخ الأمين بانه بدل مرجعه باخر فكل من يعرف سماحته يعلم انه باقي على تقليد السيد الشهيد (رضوان الله عليه) وانه يرجع بالمستحدثات الى سماحة السيد الحائري ادام الله ظله، بل بنفسه صرح بذلك في لقاءات إعلامية في اكثر من مرة.

خامسا ما العلاقة الشرعية بين المرجع وابنه ؟ هل ان من يقلد السيد محسن الحكيم يجب عليه الرجوع الى السيد عمار الحكيم وان مقلدي السيد ابو القاسم الخوئي يجب عليهم الرجوع الى السيد جواد الحكيم ومقلدي السيد الخميني يجب عليهم الرجوع الى ذرية السيد الخميني وهكذا. الثابت شرعا ان المقلد لمرجع ديني يجب عليه بعد وفاته الرجوع الى اعلم الأحياء من بعده وليس الى ابنائه !

سادسا اما اتهام العصائب بان أكثرهم بلا ورع فهذا اتهام مجانب للصواب وفيه ظلم كبير لان اكثر العصائب كما يعلم الجميع هم مجاهدون حملوا أسلحتهم على اكتفاهم قاتلوا الاحتلال الامريكي ومن ثم دافعوا عن مرقد العقيلة ع ومن ثم تصدوا لداعش، والكثير من هؤلاء المجاهدين صاروا شهداء وجرحى والقسم الباقي ينتظر الشهادة، فاتهامهم انهم بلا ورع هو اتهام بلا ورع.

سابعا التوجه نحو الحكمة امر طيب ونحن ندعمه ولكن اتهام فصيل مقاوم يقف ضد محور الشر الامريكي الاسرائيلي السعودي بانه ربما يخطط لقتله هو خلاف الحكمة ولا يصب في مصلحة العراق ولا التشيع وخلاف ما أوصى به سماحة السيد مقتدى الصدر في إرشاداته الرمضانية الاخيرة.

ثامنا اتهام (قيس) بانه يجمع نواب يبغضون ال الصدر فهذا اتهام بلا دليل بل الدليل على عكسه، فاكثر النواب الموجودين هم مقلدين أصلا لمحمد الصدر والقسم الآخر مقلد لسماحة السيد السيستاني ولا يوجد فيهم واحد معروف بانه مبغض لآل الصدر وإلا لما قبله سماحة الشيخ الأمين ان يكون مرشحا لكتلة الصادقون أصلا.

تاسعا نحن نؤمن بان الله يحق الحق ويبطل الباطل ولو بعد حين فانتظروا أنا منتظرون.

عاشرا نحن لم نكذب المحادثة (كما عهدتهم) بل إجراءات التحقيق جارية ومن حق المتهم ان يدافع عن براءته اولا وسيعلن عن نتيجتها ان شاء الله.

أخيرا نرجو من الجميع الانتباه الى خطورة الوضع الذي يعيشه بلدنا الحبيب وان الأعداء يريدون به الشر وأفضل سبيل لذلك هو إيقاع الفتنة بين ابناءه وإيجاد الاقتتال الداخلي فلننتبه الى كلامنا ومواقفنا ولنتذكر جميعا قوله تعالى (ما يلفظ من قول الا لديه رقيب عتيد) ولنتذكر قول السيد الشهيد محمد الصدر رضوان الله عليه (لا تقولوا قولا ولا تفعلوا فعلا الا بعد مراجعة الحوزة العلمية) وذلك بالرجوع الى مراجع الدين اعلى الله مقامهم كما صرح هو بذلك قدس الله سره الشريف.

 

جميع الاخبار