عـــاجل

الخارجية تصدر بياناً بشأن الأنباء عن بيع أرض سفارة العراق في واشنطن

Loading...
الصحة البرلمانية: تم الايعاز لجميع المنافذ والمطارات باجراء الفحص لفايروس كورونا الحشد يعلن استمرار عمليات تطهير الصحراء من حزام بغداد إلى المثنى سائرون تتبنى العمل على إنهاء عمل الشركات الأمنية الأمريكية مكتب السيستاني: الاثنين اول ايام شهر جمادى الاخرة ممثلة الامم المتحدة تعلق على الاحداث الاخيرة في العراق الخارجية تصدر بياناً بشأن الأنباء عن بيع أرض سفارة العراق في واشنطن مسؤول إيراني: الشعب العراقي حامل لواء إخراج أمريكا من المنطقة الرافدين: ماضون باسترجاع المبالغ من قبل المتلكئين الذين امتنعوا عن التسديد عمليات بغداد تعلن فتح طريق محمد القاسم وجسر الأحرار وساحتي قرطبة والطيران بالصور.. مصرع شخص واصابة اثنين بكربلاء والدفاع المدني يتدخل هزة ارضية تضرب مركز دهوك اصابة شخصين اثر خلاف شخصي شمال غربي بغداد رئيس الجمهورية يؤكد ضرورة احترام السيادة الوطنية وقرار البرلمان بشأن الوجود الأجنبي قائد عمليات البصرة يوجّه بنزول الجيش إلى الشارع لفرض الأمن رجل يقتل زوجته داخل منزله في بغداد
مقتل اربعة عسكريين لبنانيين بهجوم “داعشي” في طرابلس


يونيو 4, 2019 - 10:00 ص
عدد القراءات: 149 القسم: عربي ودولي


متابعة/ خطوة برس

قُتل اربعة عسكريين لبنانيين واصيب اخرون، بهجوم لعناصر “داعش” ضد منشآت حكومية في طرابلس.

ونقلت وكالة “سبوتنيك” عن مصدر محلي في وقت سابق: “تعرضت سيارة تابعة لقوى الأمن الداخلي لهجوم بقنبلة يدوية قرب مراكز حكومية في طرابلس، أعقبها إطلاق نار كثيف”، مشيرا إلى أن “وحدات من الجيش اللبناني وقوى الأمن الداخلي توجهت مباشرة إلى المكان حيث قامت بفرض طوق أمني حول مبنى تحصن فيه منفذ الهجوم، ولكنه أقدم على تفجير نفسه قبل أن تقوم بمداهمته”.

وأضاف أن “المعلومات المؤكدة تفيد بأن ضابطا وعسكريا من الجيش اللبناني قتلا في الهجوم، وهو ما أكدته قيادة الجيش في بيانين متلاحقين”، مشيرا إلى أن “عنصرين آخرين من قوى الأمن الداخلي لقيا مصرعهما أيضا، بحسب المعلومات الأولية، فيما أفادت الوكالة الوطنية للإعلام الرسمية بمقتل جنديين وعنصر أمن واحد”.

وجاء في بيان صدر عن قيادة الجيش اللبناني: “أقدم المدعو، عبد الرحمن مبسوط، على إطلاق النار باتجاه فرع مصرف لبنان في منطقة طرابلس ومركز تابع لقوى الأمن الداخلي في سراي طرابلس، بالإضافة إلى آلية عسكرية تابعة للجيش اللبناني، ما أدى إلى استشهاد أحد العسكريين وإصابة آخرين بجروح”.

وفي بيان لاحق، أعلنت قيادة الجيش اللبناني أن “ضابطا استشهد نتيجة إطلاق النار”، موضحة أن وحدات عسكرية “فرضت طوقا أمنيا في محيط المنطقة، وقامت وحدة خاصة من مديرية المخابرات بدهم المبنى السكني الموجود داخله الإرهابي عبد الرحمن مبسوط قرب مبنى دار التوليد لتوقيفه، حيث اشتبكت هذه الوحدة معه، فأقدم على تفجير نفسه بواسطة حزام ناسف كان يرتديه دون وقوع أي إصابات”.